الشعير

يمكن لروسيا أن تحتل المركز الأول في العالم في صادرات الشعير في نهاية العام الزراعي


روسيا لديها أكثر من 2024 ملايين في الأشهر الخمسة الأولى من عام 3 Tonnen الشعير يتم تصديرها إلى الأسواق العالمية، وهو ما يزيد 2,1 مرة عما كانت عليه في نفس الفترة من عام 2023. وتنمو صادرات الشعير في الموسم الحالي بسرعة كبيرة بحيث يمكن أن تصبح روسيا أكبر مصدر للشعير في العالم لأول مرة بحلول نهاية العام الزراعي. أفاد بذلك مركز “أجروإكسبورت” نقلاً عن تقديرات الخبراء.

وفي موسم 2023/2024، تنمو صادرات الشعير من روسيا بمعدلات قياسية. ويصف المركز استئناف المشتريات النشطة من قبل المملكة العربية السعودية، أحد أكبر مشتري الشعير في العالم، بأنه حدث مهم لهذا الموسم. وبحسب مركز التحليل رusaقامت شركة جروترانس بشحن 837,1 ألف طن من الشعير إلى المملكة العربية السعودية في الفترة من يناير إلى مايو.

وتعد إيران والصين وتونس والجزائر أيضًا من بين أكبر 5 مشترين للشعير الروسي. وتمت غالبية عمليات التسليم عبر مختلف الموانئ والمعابر الحدودية. كما شهدت عمان زيادة كبيرة في الصادرات، في حين تزايدت الشحنات إلى الكويت والأردن منذ منتصف العام الماضي. وتم بيع الشعير إلى قطر مرة أخرى منذ بداية يناير 2024 بعد انقطاع دام أكثر من عامين.

ومن المتوقع أن تتمكن روسيا من تصدير رقم قياسي قدره 8,8 مليون طن من الشعير بنهاية الموسم الحالي، وهي زيادة كبيرة مقارنة بالفترة السابقة. ومن المتوقع أن تكون الصادرات في النصف الثاني من الموسم مماثلة لنتائج الأشهر الستة الأولى.

تشمل أسباب الزيادة في صادرات الشعير ارتفاع الغلة والمخزونات القياسية وتحسين القدرة التنافسية للمنتجات في السوق الخارجية وتطوير البنية التحتية للتصدير.

مصدر: oleoscope (Russland)

جميع الرسائل
×